aa

تاريخ التحميل الى الموقع

25-03-2010

<<< ارسل الى اصدقائك

الرقم التسلسلي

DS0005

الإنسان القديم سار منتصبا

تشير آثار الأقدام الأحفورية للإنسان الذي عاش قبل نحو 3.5 ملايين سنة أن أجدادنا مشوا منتصبي القامة على أقدامهم.

وذكر موقع هلث داي نيوز أن آثار الأقدام التي حفظها رماد بركان، تم اكتشافها مؤخراً في تنزانيا قبل نحو 30 سنة مضت تؤكد النظرية القائلة أن الانسان مشى دائماً على قدمين.

وتوصل العلماء إلى هذه النتيجة بعد الطلب من متطوعين السير على طبقة من الرمل في مختبر وتصويرهم في أوضاع مختلفة مثل الانحناء والمشي كالقردة، ثم تمت مقارنة هذه الصور بتلك التي عثر عليها في رماد البركان فتأكد لهم وجود تشابه في طريقة مشي الإنسان المعاصر والقديم. وقال العالم دافيد رايشلن الذي أعد الدراسة، وهو استاذ مساعد في كلية جامعة أريزونا لعلم الإنسان «إن المثير في هذه الدراسة هو أن أجدادنا الذين كان لديهم تركيب بنيوي أتاح لهم قضاء معظم أوقاتهم فوق الأشجار كانوا يمشون كالإنسان المعاصر».

تاريخ النقل 

25-03-2010

نقلا عن 

موقع ميدنيوز الالكتروني