aa

تاريخ التحميل الى الموقع

24-07-2010

<<< ارسل الى اصدقائك

الرقم التسلسلي

DS0019

العثور على اخطبوطات في انتاركتيكا لها سم مقاوم للبرودة الشديدة

اكتشف باحثون أربعة انواع جديدة من الاخطبوط في القارة القطبية الجنوبية انتاركتيكا لها سم يعمل في درجات الحرارة تحت الصفر

وأعرب بريان فري من جامعة ملبورن وأحد الباحثين عن أملهم في تحليل السم لمعرفة ما اذا كان له استخدامات طبية ونشر اكتشافهم الذي توصلوا اليه اثناء بعثة استمرت ستة اسابيع الي انتاركتيكا في 2007 في دورية توكسيون

ويعرف الخبراء منذ أمد انه توجد اخطبوطات في انتاركتيكا لكن ما فاجأ فري وزملاءه هو التنوع البيئي الشديد وكيف غير الانتقاء الطبيعي طريقتها في صيد الفريسة وطبيعة سمومهم

ويمكن للاخطبوطات حفر ثقوب صغيرة في فريسة كبيرة لها صدفة وتحقن خلالها لعابها السام

وأشار فري الى أن "السم يمكن أن يعمل في درجات حرارة تحت الصفر ومعرفة كيفية تأقلم الاخطبوطات مع الحياة في انتاركتيكا كان شيئا جديرا بالملاحظة"، موضحا أن هناك تنوعا كبيرا في الانواع التي تتراوح من اخطبوطات يبلغ طولها بوصتين الى اخرى عملاقة

وكشف فري لـ"رويترز" أنه "غير ضغوط التطور الانتقائي ببطء سموم الاخطبوطات وهو ما سمح لها بالانتشار الي مياه متزايدة البرودة ثم انتقلت في نهاية المطاف الى مياه باردة للغاية"

ومضى قائلا "نرغب في معرفة ما هي المكونات السامة الجديدة الباردة والعجيبة التي يمكننا العثور عليها في هذه السموم والتي قد تكون مفيدة في تطوير عقاقير طبية"

ويتم تصنيع عقاقير لعلاج ضغط الدم من سم الثعبان فيما تشتق بعض عقاقير السكري من لعاب جيلا الوحش وهي سحلية بطيئة الحركة تعيش في الولايات المتحدة وشمال المكسيك

تاريخ النقل 

24-07-2010

نقلا عن 

موقع النشرة الالكتروني