aa

عاصفة تقود مستكشفين الى ما قد يكون أعمق كهف في نيوزيلندا

DS0041

عثر مستكشفو الكهوف في نيوزيلندا، بالصدفة، خلال بحثهم عن مأوى يحميهم من العاصفة، على ما قد يكون أعمق كهف في البلاد

وأفادت صحيفة "نيلسون ميل" اليوم الخميس أن قائد مجموعة المستكشفين كيران ماكاي وأربعة أشخاص برفقته، لجأوا للاحتماء بما كانوا يعتقدون أنه كهف صغير عندما هبت العاصفة في متنزه "كاهورانغي ناشيونال بارك" في شمال ساوث ايلاند

واكتشفوا وراء الكهف الصغير، الذي أطلقوا عليه اسم "ستورمي بوت"، نظام كهفى غير معروف قطعوا داخله مسافة 2.5 كيلومتر ووصلوا إلى عمق 470 مترا

ونقلت الصحيفة عن ماكاي ان "من المحتمل أن يكون عمق الكهف يزيد على ألف متر. إننا مندهشون للغاية. اضطررنا الى العودة عندما وصلنا إلى قمة شلال ارتفاعه 10 أمتار ولم يكن بحوزتنا أحبال للنزول"

ويزيد عمق كهف "إليس بازين"، وهو أعمق كهف معروف في نيوزيلندا، على ألف متر وطوله 33 كيلومترا

وقال ماكاي، الذي يعمل على استكشاف الكهوف في المنطقة منذ 25 عاما، إنه يعتقد أن الكهف المكتشف حديثا ربما متصل بكهف آخر قريب، ويصل عمقه إلى 1200 متر

أما أعمق كهف معروف في العالم فهو كهف "فورونيا" في إقليم أبخازيا في جورجيا، وجرى استكشافه حتى عمق 2191 مترا

تاريخ النقل 

20-02-2011

نقلا عن 

موقع ماشي الالكتروني