aa

العثور على صنارة صيد عمرها أكثر من ألفيّ عام في تركيا

DS0059

عثر علماء آثار في تركيا على صنارة صيد يعود عمرها إلى أكثر من ألفيّ عام في مدينة "بارون" الأثرية في ولاية جنق قلعة.

 وذكرت وكالة أنباء "الأناضول" أن علماء الآثار في مدينة باريون الأثرية القريبة من قرية كمر التابعة لولاية جنق قلعة، عثروا أثناء إجراء بعض الحفريات بأحد القبور الذي يعود لألفي عام على صنارة صيد ومكّوك صنارة مصنوعة من معدن البرونز.

 وقال الدكتور جواد باشاران، عضو الهيئة التدريسية بقسم علم الآثار في جامعة آتاتورك أن مدينة باريون كانت في الحقبة القديمة مركزاً هامّاً لصيد السمك.

 وأشار باشاران الذي يترأس أعمال الحفر إلى أن غالبية سكان باريون كانوا يعملون بمجال صيد الأسماك، وما تزال هذه المهنة حتى يومنا الحالي تعتبر مهنة رئيسية بالمنطقة.

 وأوضح باشاران أن لهذا الكشف أهمية خاصة، فهو يؤكد على أهمية هذه المهنة بالعهود القديمة، وما يزيد من أهميته العثور على نقوش حجرية دونت عليها أسماء الأشخاص الذين امتهنوا صيد الأسماك في ذلك العهد.

 ويشرف على عمليات الحفر وزارة الثقافة والسياحة التركية.

تاريخ النقل 

18-08-2012

نقلا عن 

موقع المعروف الالكتروني