aa

تاريخ التحميل الى الموقع

 07-03-2010

<<< ارسل الى اصدقائك

الرقم التسلسلي

 HF0001

 الخضار المجمدة أكثر فائدة من الطازجة

صدق أو لا تصدق: الخضار المجمدة قد تكون أكثر فائدة للجسم من الطازجة.

هذا ما توصلت اليه نتائج دراسة بريطانية حديثة. والسبب أن الخضار المجمدة تحتفظ بقسم كبير من مكوناتها الغذائية خلال عملية التصنيع، بينما قد تفقد الخضار الطازجة %45 من مكوناتها الغذائية في الوقت الذي توضع فيه على مائدة الطعام، بحسب اختصاصية التغذية شينكر.

وأضافت شينكر انه قد يستغرق تخزين الخضار ونقلها إلى المخازن أو محلات السوبرماركت وعرضها أمام الزبائن نحو أسبوعين، مشيرة إلى أن "المكونات الغذائية للخضار الطازجة تفقد قيمتها الغذائية منذ الدقيقة التي يتم فيها قطافها".

وقالت إن هناك اعتقادا سائدا بأن"الخضار التي توضع في أطباقنا على المائدة تحتوي على جميع المكونات الغذائية ولكن هذا ليس صحيحاً في معظم الأوقات".

ولفتت أن "المجمدة" أفضل للصحة من "الطازجة"، لأنها تعالج وتعبأ في مستوعبات أو أكياس بلاستيكية فور قطافها، "أفضل طريقة للحصول على المنافع الأساسية للخضار هو أكلها أو طهيها بعد فترة قصيرة من قطافها".

وكانت دراسة أخرى نشرها باحثون في مركز أبحاث الأغذية في جامعة شفيلد هالام أكدت أن منتجات الخضار المجمدة ليست أقل أهمية من الناحية الغذائية من الخضار الطازجة.
 

تاريخ النقل 

 07-03-2010

نقلا عن 

 موقع النشرة الالكتروني