aa

تاريخ التحميل الى الموقع

 11-06-2010

<<< ارسل الى اصدقائك

الرقم التسلسلي

 HT0020

برازيلي ينجب سبعة أطفال من ابنته قبل أن تعتقله الشرطة

أوقف صياد أسماك من ولاية “مارانهاو” البرازيلية، ووجهت إليه تهمة اغتصاب ابنته على مدى 16 عاما وإنجاب سبعة أطفال منها، على ما ذكرت الشرطة في هذه المنطقة الفقيرة الواقعة في شمال شرق البلاد؛ ووضع جوزيه اغوستينو بيسبو بيريريا (54 عاما) في السجن بعدما تلقت الشرطة بلاغا من مجهول.

وكان الصياد يحتجز ابنته منذ كانت في سن الثانية عشرة في كوخ مصنوع من الطين سقفه من القش في بلدة بينيرو النائية الواقعة على بعد 300 كيلومتر عن ساو لويس عاصمة مارانهاو؛ ويشتبه في أنه اعتدى أيضا على إحدى حفيداته البالغة السابعة على ما ذكرت مفوضة الشرطة أدريانا ميريليس المشرفة على التحقيق.

وأوضحت المسؤولة في الشرطة أن ابنة الصياد الأمية التي يبلغ عمرها الآن 28 عاما، انجبت سبعة أطفال؛ وأضافت أن ستة منهم وهم في سن الشهرين و4 و5 و7 و8 و12 سنة كانوا يعيشون معها في الكوخ و”هم عراة ويعانون من سوء التغذية”.

وقد سلم الطفل السابع إلى عائلة أخرى عند ولادته؛ وكان الصياد منفصلا عن والدة الشابة. أما أطفاله الآخرون (ابنان وابنة) فيعيشون مع والدتهم في ساو لويس ويجهلون مصير شقيقتهم على ما أوضحت الشرطة.

تاريخ النقل 

11-06-2010

نقلا عن 

موقع ميدنيوز الالكتروني