aa

هولندية ضربت ولديها حتى الموت

 HT0044

اتهم القضاء البلجيكي امرأة هولندية في الثلاثين من العمر تعيش في بلجيكا بارتكاب جريمة قتل مزدوجة، وحكم عليها بالسجن بعدما اشتبه في أنها ضربت ولديها البالغين من العمر 7 و8 سنوات حتى الموت، كما ذكرت النيابة العامة في دندرمونده في فلاندر

وعثر على جثتي الصبيين الجمعة الماضية، في شقة العائلة الواقعة على بعد 30  كيلومتراً شمال غربي بروكسيل. وبعد جلسات الاستجواب الأولى للوالدين، اتهمت لاندو جيه، بارتكاب جريمة قتل مزدوجة. وبسبب حالتها النفسية، أحيلت إلى جناح الأمراض العقلية والنفسية في سجن بروج

وقال الناطق باسم النيابة العامة في دندرمونده: بحسب استنتاجات الطبيب الشرعي، قاوم الصبيان بقوة. يبدو أن المرأة لا تفهم فعلاً ما حصل فهي تعاني من هلوسات. في هذه المرحلة من التحقيق، ما من مؤشرات على ضلوع أشخاص آخرين. مع العلم أن الوالد لم يكن موجوداً عند وقوع الجريمة. وكان الصبيان أخوين غير شقيقين، الأول أنجبته المتهمة من علاقة سابقة والثاني من شريكها الحالي 

تاريخ النقل 

29-08-2011

نقلا عن 

موقع جريدة نورت الالكتروني