aa

تاريخ التحميل الى الموقع

 08-03-2010

<<< ارسل الى اصدقائك

الرقم التسلسلي

JS0003

عراقيون يؤكدون مشاهدة أطباق طائرة في سماء بابل

هنالك أطباق طائرة تحلق في سماء بابل في العراق، وهنالك كائنات فضائية تزور المدينة القديمة هذا ما أكده عدد من سكان بابل عن مشاهدة أجسام غريبة، حيث روى شهود عيان عن مشاهدات لأطباق طائرة في مدن عراقية منها مدينة بابل القديمة والمنطقة الغربية من العراق، ما أعاد إلى الأذهان اعتقادات تداولها مختصون وآثاريون وأناس عاديون عن الأصل "الفضائي" لمدينة بابل وآثارها، وكذلك حضارة سومر القديمة.

ونقل موقع "midnews.net" عن عراقيين يسكنون القرب من مدينة بابل القديمة إن الأمر يحدث بين الآونة والأخرى وان ثمة كائنات فضائية تزور المدينة القديمة بحسب اعتقادات البعض.، من جهته أشار برهان نجم، وهو أكاديمي عراقي الى إن كثيرين تحدثوا عن مشاهدات لأطباق طائرة تحوم في السماء العراقية الأسبوع الماضي، واوضح ان من رآها استغرب من سرعتها الهائلة
وسطوع نورها، وبدت كما لو أنها تبحث عن شيء ما على الأرض.

واشار الموقع الى أن ذلك ترافق مع مشاهدات أخرى لظواهر ضوئية أخرى تحدث في العراق، منها سطوع نور شديد التوهج على مدينة بابل الأثرية في وسط العراق رآه سكان المناطق المجاورة. وبحسب برهان فان البعض يرى أن لتحليق الأطباق الطائرة حول أرض بابل، علاقة بسكان بابل القدماء، ويرى أنه يحتمل أن هذه الكائنات الفضائية زارت بابل أيام سطوع نجمها في غابر الأيام قبل أربعة آلاف سنة، وان هذه الكائنات تعاود الآن زيارتها لهذه المدينة التي اختفت عبر الأزمان ولم يبق منها غير الاسم.

تاريخ النقل 

 08-03-2010

نقلا عن 

موقع النشرة الالكتروني