aa

لم تغلق حسابها على"فايسبوك"...فاغتصبوها

JS0114

كشفت صحيفة ديلي ميل البريطانية ان فتاة إيطالية تبلغ من العمر 14 عاما تعرضت للاغتصاب مرتين بسبب اغلاق حسابها على فايسبوك، ما أغرى زميلها المراهق بالدخول إلى حسابها ووضع صورها ورقم هاتفها على صفحتها، وكتب عبارة “متاحة للجميع”.

وبعد ذلك تلقت الفتاة الكثير من المكالمات الهاتفية التحرشية، قبل تعرضها لاغتصاب جماعي من قبل أصدقائها الذين أغروها بقضاء بعض الوقت في أحد المسارح، وأوردت التحقيقات كذلك أن صديقها قام أيضا باغتصابها، ما شجعها هذه المرة على إبلاغ السلطات.

الى ذلك، ألقت السلطات، على إثر ذلك، القبض على أربعة شبان تتراوح أعمارهم بين 20 و25 عاما ووضعتهم تحت الإقامة الجبرية.

ونقلت الصحيفة عن نائب المدعي العام الإيطالي فرنسيسكو غينيلا تحذيره من خطورة “إساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي”.

تاريخ النقل 

23-1-2014

نقلا عن

موقع الجمهورية الالكتروني