aa

المانيا تخترع ورق حائط مقاوم للانهيار خلال الزلازل

ST0149

يعكف باحثون في المانيا على انتاج مادة يمكنها الحفاظ على الحوائط من السقوط خلال الزلازل وايضا التنبؤ بها قبل وقوعها. ويلصق ورق الحائط الزلزالي الذي يطوره علماء في معهد كالسروه للتكنولوجيا في غرب المانيا على حوائط مصنوعة من الطوب فتمنحها “قوة افقية” ضد الحركات الجانبية للارض خلال وقوع زلزال

وقال الباحث موريتز اوربان في تصريح لرويترز: “له فائدة على نحو خاص عندما توجد مبان مصنوعة من الطوب أو الحجر والكثير من الانشطة الزلزالية” مضيفا ان المادة تسمح بشروخ ضعيفة في الحائط ولكن دون ان ينهار. وقال اوربان “تتفتت الحوائط الطبيعية وربما ينهار المبنى بالكامل ولكننا نستطيع على الاقل الحفاظ على تماسك الحوائط يجعل الزلزال الحائط ضعيفا ولكن يظل قائما”

ويصنع الورق الذكي مزودا بجهاز استشعار بصري يمكنه تمييز وقوع اهتزازات ضعيفة فيصدر تحذيرا قبل وقوع زلزال كبير. واستخدم اوربان وفريقه المكبس الهيدروليكي لاحداث هزات ارضية في المعمل. ورغم ان الورق لم يظهر بعد في الاسواق الا انه لفت الانظار بالفعل في المانيا وحصل على جائزة ابتكار حكومية في مجال الصناعة هذا الشهر

تاريخ النقل 

26-07-2011

نقلا عن 

موقع ميدنيوز الالكتروني